منطقة يومرا في طرابزون

منطقة يومرا في طرابزون

منطقة يومرا بالتركية (Yomra)هي واحدة من اهم المناطث التي تقع في مدينة طرابزون على ساحل البحر الاسود .

وتقع ضاحية يومرا كما تسمى على اراضي ليست بهضاب بل مستوية موقعها المميز عند مصب نهر على سحر البحر الاسود اعطاها اهمية بالغة لزيارة السياح لها.

والسبب يعود الى انها تقع شرق طرابزون وتبعد فقط حوالي 15 كيلومتر عن مركز مدينة طرابزون (مايعادل 10 دقائق) .

وتقع محافظة يومرا عن مطار طرابزون 7 كيلومتر كما تبعد المنطقة عن جامعة البحر الأسود التقنية “Karadeniz Teknik Üniversitesi”.

معلومات ديموغرافية عن منطقة يومرا

وصل عدد سكان منطقة يومرا الى حوالي 35 ألف نسمة حسب التعداد الذي تم في عام 2013.

35.000 نسمة موزعين على ارض تبلغ مساحتها مائتان وسبعة كيلومتر 207 .

ماذا عن تاريخ المنطقة

في الاصل يمكن ان تكون منطقة يومرا واحدة من المعالم السياحية في طرابزون الا ان تاريخها الذي يعود الى 2000 ما قبل الميلاد يجعلها واحدة من المعالم التاريخية .

ففي ذلك الوقت دخلت تحت السيطرة الرومانية وعاشرت القبائل الحيثية والاشورية .

وبعد ان انقسمت الامراطورية الرومانية تحولت يومرا باكملها الى سيطرة البيزنطيين عليها .

وبقيت تحت ادارة الامبراطورية البيزنطية حتى جاء مايسمو الكوميين .

وفي النهاية وبعد أن تمكن السلطان محمد الفاتح من فتح طرابزون تم ادخال منطقة يومرا تحت سيطرة العثمانيين.

وقد تحولت الى منطقة تتبع لولاية طرابزون حتى عام 1957 حيث تحولت في هذا العام إلى ضاحية (قضاء).

المؤسسات في يومرا

كفيرها من المناطق في طرابزون وينتشر في منطقة يومرا العديد من المؤسسات الرسمية وغير الرسمية والمستشفيات والمؤسسات الحكومية والفنادق الفاخرة والشركات والمعارض ومراكز التجارية المشهورة .

بالاضافة الى ذلك تنتشر العديد من مراكز التسوق التي تجذب آلاف السياح إلى المنطقة مثل مركز تسوق جواهر ومركز تسوق طرابزون ومركز تسوق ديبومار،

وحدات سياحية وتجارية

تتميز منطقة يومرا باحتضانها منطقة صالة العاب الجمناستك وهي الصالة الأكبر في تركيا.

بالاضافة الى مركز طرابزون للتجارة العالمية الذي يتكون من وحدات سياحية وصحية وتجارية.

وبالنسبة للمراكز التعليمية توجد جامعة أوراسيا الخاصة والعديد من المؤسسات التعليمية والصحية.

تتضمن منطقة يومرا  الحدائق العامة والمراكز الترفيهية والرياضية وغيرها من وحدات النشاطات الاجتماعية.

كذلك تنتشر في المنطقة العديد من مصانع الأغذية الجاهزة، كما أن المنطقة تمتلك شبكة مواصلات جيدة للغاية حيث لا تعاني من الازدحام المروري.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *